احدث واغرب انواع الادمان


حين نسمع كلمة ادمان يأخدنا دماغنا الى ادمان المخدرات والمسكرات، لكن هذا الموضوع يتحدث عن ادمان اشياء اخرى اغلبها وصلتنا عن طريق التكنولوجيا نترككم مع احدث واغرب انواع الادمان:


1- إدمان العمل:
 هناك من يدمنون العمل ولا يفوتون لحظة حتى يحملوا أنفسهم مهاماً جديدة أو يحاولون تعلم شيئاً جديد.
المربك في هذا النوع من الإدمان هو الخط الفاصل بين الاجتهاد في العمل وإدمانه، إنه خيط رفيع يمكن تخطيه بكل سهولة.

2- إدمان الحب:
 الإدمان هو أن تصبح مهمتك الأولى منذ استيقاظك حتى تنهي يومك هو الحصول على مشاعر الحب ولا يمكن أن يبقى الشخص ولو لدقائق بدون حب.
يحتاج الإقلاع عن هذا الإدمان فترة ليست بقليلة و يتم على مراحل.

3- إدمان التلفزيون:
 لا تستطيع أن تحرك عينيك من أمام شاشة التلفزيون وكأنك في حالة أسر. إذا كنت تشاهد التلفزيون أكثر من 4 ساعات يومياً فأنت معرض لهذا النوع من الإدمان.

4- إدمان تبييض الأسنان:
 ربما تحاول أن تحسّن من مظهرك بالحصول على أسنان ناصعة البياض إلا إن هذا قد يؤدي بك إلى إدمان تبيضها بشكل مستمر.
 يساعد تبييض الأسنان في جعلها أكثر عرضة للتكسر لذلك فلا يجب تكرار هذه العملية كثيراً.

5- إدمان التدريبات :
هل تريد الحصول على جسم مثالي؟ الحل هو الرياضة لمدة ساعة بل ممكن ساعتين لنجعلها 5 ساعات... الأمر أصبح خارج السيطرة. قد يحوّلك بحثك عن جسم ممتلئ بالعضلات إلى مدمن للتدريبات الرياضية العنيفة.
وأشهر حالات إدمان التدريبات هي المطربة الشهيرة مادونا.

6- إدمان التسوق:
 أي تقوم بشراء أشياء لا حاجة لها وبكميات كبيرة بشكل يثقل ميزانيتك. لا تعتقد أن النساء فقط هن من يعانين من هذا الإدمان بل الرجال أيضاً.

7- إدمان البشرة البرونزية :
الكثير من صور المشاهير التي نشرت الفترة الماضية توضح نتائج مرعبة لمحاولات التسمير المستمرة.

8- إدمان الفيسبوك :
خلال العامين الماضيين، تحول موقع "فيس بوك" إلى ظاهرة إلكترونية تستحق الدراسة والبحث، حيث تجاوز تعداد مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي 500 مليون، وبات كثيرون يمضون ساعات طويلة في ممارسة الألعاب التي يوفرها الموقع أكثر من الأوقات التي يقضونها برفقة الأهل.

9-إدمان الإنترنت:
 إذا كان روتينك اليومي الجلوس لفترات طويلة أمام الكومبيوتر حتى إنك لا تستطيع إغلاق الجهاز ولا تريد التعامل مع الواقع فأنت معرض حتماً لإدمان الإنترنت.

10- إدمان جراحات التجميل :
يعاني البعض من حالة مرضية تجعله يرى نفسه دائماً قبيحاً وبالتالي يلجأ إلى جراحات التجميل ولكنه لا يرضى أبداً بالنتائج فيلجأ إلى الجراحة مرة أخرى... وهكذا يستمر بالدوران في حلقة مفرغة. 

يمكنك التعليق على هذا الموضوع تحويل كودإخفاء محول الأكواد الإبتساماتإخفاء

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

شكرا لك ولمرورك