الفواكة لايمكن استبدالها بوجبة الافطار!!


جميعنا نحب الفاكهة ونحب تناولها عوضاً عن وجبة الافطار لاننا نعلم كم تحتوي على فيتامينات ومعادن لكن السؤال هل الفاكهة على الاففطار تكفي وحدها ليكون افطارنا سليماً؟؟!!

يعتمد العديد من الاشخاص على الفواكه، كوجبة فطور أو بديل عن وجبات الفطور الدسمة، بدون أن يتأكدوا من مدى صحة هذا الاختيار!

العديد منا، بالرغم من أهمية وجبة الفطور ، لا يقومون بتناول وجبات الفطور بشكل منتظم.

والسبب الرئيس لذلك، هو عدم وجود الوقت الكاف لتناول وجبة فطور متكاملة. ولكن اذا كنت تشعر بأن اضافة الفواكه الى وجبة الفطور ستجعله وجبة متكاملة، فيجب أن تقرأ ما كتبته السيدة ألين كانداي، خبيرة التغذية في مستشفى بريتش كاندي…

تقول كانداي، “في الاساس، (تناول الفواكه على الفطور) سيؤثر على جسمك، فهو لن يمدك بكل الفيتامينات والمعادن التي تحتاج إليها اثناء اليوم.”

من جهة أخرى، عندما تتناول وجبة فطور متكاملة، فسوف تحصل على فيتامين ج، والكالسيوم، والالياف والبروتين.
وهذا سيساعدك في التحضير لكل المهام والواجبات التي ستقوم بها اثناء اليوم. مما يقودنا الى القول بكل ثقة بأن ثمرة فاكهة واحدة في الصباح لن توفر كل المغذيات الاساسية والمطلوبة لتشغيل جسمك بفعالية، ولن تشعرك بالشبع لموعد الوجبة التالية!

ولكن تناول ثمرة فاكهة ضمن وجبة فطور متكاملة ستساعدك على إكمال السلسلة الغذائية المطلوبة، فبالاضافة الى النشويات، والكالسيوم، والبروتين ستمدك الفاكهة بالالياف والفيتامينات الضرورية.

عندما تضيف كمية اضافية من الالياف الى وجبة الفطور، لن تشعر بالجوع سريعا. عند التخطيط لعمل وجبة فطور صحية، يجب أن تتأكد من أنها متكاملة وتحتوي على كل العناصر الغذائية، عدم تناول كمية كافية من السعرات الحرارية والبروتين سيضعف جسمك وسيجعلك تشعر بالجوع اسرع.

ولكن لا داع لأن يكون الفطور معقدا، ومتنوعا بطريقة مبالغ بها، يكفي أن تتناول شريحة خبز قمح، بيضة، أو قطعة جبن بيضاء، كوب عصير طازج برتقال، أو كوب حليب مع ثمرة فاكهة. 


يمكنك التعليق على هذا الموضوع تحويل كودإخفاء محول الأكواد الإبتساماتإخفاء

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

شكرا لك ولمرورك